بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
انتقلنا إلى المنتدى الجديد
http://www.nooralzahra.tk


بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة انتقلنا إلى المنتدى الجديد http://www.nooralzahra.tk
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
المواضيع الأخيرة
» نور الزهراء
السبت نوفمبر 29, 2014 4:08 pm من طرف زائر

» تم افتتاح منتديات صرخة الحسين أدعوكم للتسجيل
السبت أكتوبر 18, 2014 7:42 am من طرف زائر

» موقعنا الجديد على ‏VB
الجمعة مارس 14, 2014 3:59 pm من طرف حسن السعود

» لماذا أخطاء الشباب طيش وأخطاء البنات لاتغتفر؟؟
الإثنين نوفمبر 25, 2013 4:51 am من طرف حسن السعود

» تم تفعيل نظام الآوسمة
الأحد نوفمبر 24, 2013 6:50 pm من طرف حسن السعود

» ::: مدونة حسن السعود ::: مقتطفات من حياتي :::
الخميس نوفمبر 21, 2013 8:34 am من طرف حسن السعود

» ياعلي | كلنا شيعة ونفتخر |
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 5:44 am من طرف رمز الوفاء

» لبيك ياحسين
الجمعة نوفمبر 15, 2013 3:56 am من طرف رمز الوفاء

» شفاعة الأمام الحسين ع على الفيسبوك
الخميس نوفمبر 14, 2013 9:56 pm من طرف حسن السعود

» الى كل من اراد منا تفسير احلامه او رؤياه
الثلاثاء نوفمبر 05, 2013 11:28 pm من طرف حسن السعود

» نرحب بالعضو الجديد الشاعر الغريب
الإثنين نوفمبر 04, 2013 2:25 pm من طرف حسن السعود

» .......عد من1 الى3 وقول عضوك المفضل......
السبت أكتوبر 26, 2013 8:32 pm من طرف حسن السعود

» سكارفات مودرن مطرزة
السبت أكتوبر 19, 2013 12:44 pm من طرف حسن السعود

» منتديات صوت الرادود
الأحد أكتوبر 13, 2013 1:01 am من طرف حسن السعود

» كود الوفوتر لVB
الإثنين سبتمبر 30, 2013 12:21 am من طرف حسن السعود


شاطر | 
 

 الصوم والتقوى وصراع الارادة والشهوات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن السعود
المدير العام
المدير العام
avatar

♣ العضوٌﯦﮬﮧ« : ‏1
♣ اوسمتى «


♣ الًجنِس « : ذكر
♣ برجي « : الجدي
الكلب
♣ مشَارَڪاتْي « : 275
♣ معدل نشاطي « : 2328
♣ تقيمي « : 71
♣ ميلادي « : 03/01/1995
♣ التسِجيلٌ « : 12/03/2013
♣عمري « : 23
♣ مُڪإني « : منتديات عشاق الأمام الحسن ع
‏‎♣‎عملي‎« ‎ : صاحب الموقع

مُساهمةموضوع: الصوم والتقوى وصراع الارادة والشهوات   الأربعاء يونيو 26, 2013 9:12 am

الصوم والتقوى وصراع الارادة  والشهوات
فلسفة الصوم
﴿لعلكم تتقون...﴾
وبعد أن قررت الآية أن الصوم فريضة عريقة، في تاريخ الإنسان، ألمحت إلى فلسفته التشريعية، وإلى آثاره التي يجنيها الفرد، وتنعكس على مسيرة المجتمع. حيث ترجو الآية، أن يكون الصوم مولدا لملكة التقوى، الملكة التي توقف كل إنسان عند حده، وتحجزه عن التجاوز على حقوق الآخرين، وعن الاستجابة لنداءات الشهوة والغريزة، فيصبح إنسانا مثاليا، قائما بواجباته، ملتزما بحقوق أبناء جنسه، وإذا توفرت هذه الملكة عند جميع أفراد المجتمع، فستتحول الحياة إلى جنة نعيم ورخاء، وذلك حينما تغمر السعادةأجواء ذلك المجتمع.والتقوى تعني لغة:الوقاية والمحاذرة.
واصطلاحا:اجتناب المعاصي والابتعاد عنها.
وهناك تقارب ظاهر بين المعنيين اللغوي والاصطلاحي.
سئل كعب عن التقوى فقال للسائل:
هل أخذت طريقا شائكا؟
- نعم.
- فما صنعت؟
- حذرت وتشمرت.
- فذلك هو التقوى.
وكذلك، فإن الحياة طريق شائك بالشهوات والميول ودواعي الانحراف، وعلى الإنسان أن يحذر ويشمر في سيره، لئلا تسيل دماؤهمن الأشواك، أو تعز به العراقيل،بل إن عليه أن يحطم الأشواك، ويزيل العراقيل، ليسير في طريقه الحياتي بأمن وسلام.
ولكن ذلك يحتاج إلى إرادة صلبة، وعزيمة قوية، فمجاهدة الإنسان لشهواته وميوله وانحرافاته الغريزية، يتطلب إرادة قولة. والإرادة القوية هي التي تملك أنتقبض وتبسط حياة الإنسان، وتحدد شهواته وعواطفه، وبها يكون الإنسان حرا في حياته، بحيث لا تستعبده شهوة، ولا تقهره عاطفة،ولا يملك عليه مصيره أحد. وحينما يملك الإنسان رصيد الإرادة يستطيع أن يكون تقيا متعاليا، عن أن تناله أشواك الشهوة والانحراف. فالإرادة هي التي تولد التقوى عند الإنسان.
والإسلام لاحظ هذا الجانب الطبيعي للإنسان، فاهتم بتكوين الإرادة لديه، ليستطيع تلبية نداءات الإسلام، واكتساح العراقيل عن طريقة، ففرض عليه "الصوم" الذي هو مدرسة الإرادة، حيث يحد من طغيان الجسم على الروح، والمادية على الإنسانية. ويظهر ذلك حينما نلاحظ:
ا- نوعية الأمور التي حرمها الله على الصائم،وشدة علاقتها بحياته اليومية، كالأكل والشرب. إذا لاحظنا ذلك، عرفنا قوة عمليةالصوم، وأثرها في تربية الإرادةعند الإنسان؛ لأن الإنسان إذا استطاع أن يبتعد اختياريا عن أمور تفاعل معها في سلوكه اليومي، فمن الطبيعي أن تتصاغر أمام إرادته بقية العوامل التي تحاول استعباده واستغلال موقفه.
2- إن الصوم يحطم قيود الرتابة،ويتغلب على العادة، التي تؤطر الإنسان، طوال أيام السنة. فبمجرد بزوغ هلال شهر رمضان يتغير برنامج حياته، وروتين سلوكه اليومي: فيتغير وقت وجبات طعامه، ووقت نومه واستيقاظه ودوامه وراحته.. وهكذا يحدث شهر رمضان تغييرا كليا في حياة الإنسان، وتمردا عارما على عادته وروتينه.
ولا يخفى ما لهذا من أثر كبير على حياة الإنسان، فان الإنسان الذي يغير مجرى حياته فجأة ولمدة شهر، ولا لشيء، إلا استجابة لأمر واحد من أوامر دينه، لابد وأن تخر على أقدامه الأهواء والعادات، ويبرز في المعركة قائدا منتصرا. بالإضافة إلى أن الإنسان قد تعترضه في الحياة مواقف، يتوقف كسبه لها على تخليه عن رتابته وعادته، ولكنه إذا كان غير متروض على ذلك، فانهسيرجح الالتزام بالرتابة والعادة على استغلال الموقف، وبعكسه الإنسان الصائم.
وبهذا نستطيع التوصل إلى مغزى الآية لعلكم تتقون بعد أن عرفنا أن التقوى وليدة الإرادة، وأن الإنسان بلا إرادة لا يستطيع أن يكون تقيا، واتضح لنا أن الصوم مدرسة الإرادة ومزرعتها.
همسة الحياة :
الإرادة القوية هي التي تملك أن تقبض وتبسط حياة الإنسان، وتحدد شهواته وعواطفه، وبها يكون الإنسان حرا في حياته، بحيث لا تستعبده شهوة، ولا تقهره عاطفة،ولا يملك عليه مصيره أحد


اللهم اغفر لي ولوالدي وارحمهما كما ربياني صغيرا ...














الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الصوم والتقوى وصراع الارادة والشهوات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: °• عــشــاق الإداريــة •° :: » ¦ ¦ المحذوفات وَ الإرشيف | Recycle Bin ≈ :: رمضان كريم-
انتقل الى:  
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط على موقع حفض الصفحات